السعودية تحتفي اليوم باليوم الوطني الـ 92 بعروض عسكرية ومهرجانات ترفيهية(المشهد اليمني)

19

تحتفل المملكة العربية السعودية اليوم الجمعة بيومها الوطني والذي يوافق الـ23 من شهر سبتمبر من كل عام، وهو ذكرى توحيدها وتأسيسها على يد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، والذي أعلن قيام المملكة في العام 1932م .


ويستذكر السعوديون يوماً مجيداً أضحت فيه بلادهم الآن الأكثر أهمية في الاستراتيجية الدولية، حيث ارتفعت وتيرة علاقة الدول الكبرى والفاعلة بها لتشمل مختلف المجالات: السياسية، والأمنية، والعسكرية، والاقتصادية، وذلك بهدف التصدي لكل التحديات التي برزت في منطقة الخليج العربي، وأبرز هذه التحديات مكافحة الإرهاب وضمان إمدادات الطاقة وتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة.

ويدرك الشعب السعودي وهو يحتفل بعيده الوطني أن بلاده تمتاز بخصائص ندر أن تتوفر في أي دولة أخرى أولاها البعد الإسلامي، حيث تحتل المملكة السعودية مكانة دينية لا يضاهيها في أهميتها أية دولة إسلامية أخرى، فهي مقر الرسالة الإسلامية ، وهي حاضنة أهم الأماكن المقدسة لدى المسلمين الكعبة المشرفة والمسجد النبوي الشريف ومواقع أخرى ذات أهمية إسلامية، وهذه الأهمية الدينية جعلتها محور اهتمام الدول الإسلامية خاصة والعالم عامة، وجعل من المملكة دولة قادرة على لعب دور أساسي في قضايا العرب والمسلمين.

وانطلقت الاحتفالات في السعودية باليوم الوطني منذ 18 سبتمبر/ أيلول الجاري، بفعاليات وصفت بـ”الأضخم” تبلغ ذروتها اليوم الجمعة، الذي يوافق ذكرى تأسيس الدولة بهيئتها الحالية.

وحسب برنامج الاحتفالات الذي أعلنت عنه هيئة الترفيه السعودية، فإنها تشهد خلال الفترة من 18 حتى 26 سبتمبر الحالي، تنظيم 34 عرضاً جوياً وبحرياً تنفذها قطاعات عسكرية ومدنية بمجموعة من المقاتلات والمروحيات والطائرات المدنية والسفن والزوارق البحرية.

وتنفّذ القوات الجوية على مدى أيام الاحتفال عروضاً جوية بطائرات “تايفون”، و”ف – 15 إس”، و”تورنيدو”، و”ف – 15 سي” في 14 مدينة.

وتغطي العروض الجوية لليوم الوطني، 13 مدينة بالمملكة، لتشمل الرياض وجدة والخبر والدمام والجبيل، وكذلك عروض بالطائرات في مدن الأحساء والطائف وتبوك وأبها، إضافة إلى مدن سراة عبيدة وتمنية وخميس مشيط والباحة.

كما تنفذ القوات البحرية، في وقت لاحق الجمعة، فعاليات في الواجهة البحرية بجدة وشاطئ الفناتير بالجبيل، حيث سيكون هناك استعراض كبير لزوارق مجموعة الأمن البحرية الخاصة.

وتشهد الرياض وجدة انطلاق مسيرة لموكب وخيالة الحرس الملكي بجولة بالطرق الرئيسة، لتشكل موكباً وطنياً كبيراً، بمشاركة الفرقة الموسيقية بالسلام الملكي السعودي والسيارات الكلاسيكية برئاسة الحرس الملكي.

وتتضمن احتفالات الجمعة، 6 عروض عسكرية، وعروضاً مسرحية تجسد تضحيات رجال الأمن بمشاركة نخبة من منسوبي القطاعات الأمنية.

وعند الساعة 21.00 بالتوقيت المحلي (18.00 تغ) من مساء الجمعة تنطلق الألعاب النارية في وقت واحد في 18 مدينة؛ لتضيء سماء المملكة باللونين الأخضر والأبيض.

وتحتضن مدينة الأمير محمد بن عبدالعزيز الرياضية في المدينة المنورة “الأوبريت الوطني” الذي سيروي تاريخ البلاد عبر العصور بمؤثرات وتقنيات مبهرة.

وباحتفاء اليوم الوطني 92، تكون احتفلت للمرة الأولى بمناسبتين وطنيتين في عام واحد، وهما يوم التأسيس واليوم الوطني.

واحتفلت السعودية في فبراير/ شباط الماضي، للمرة الأولى بيوم التأسيس، بعد صدور أمر ملكي من الملك سلمان بن العزيز في 27 يناير/كانون الثاني الماضي بأن يكون 22 فبراير من كل عام يوماً لذكرى تأسيس الدولة السعودية تحت اسم (يوم التأسيس).

ويختلف يوم التأسيس عن اليوم الوطني، فالأول يعد ذكرى تأسيس الدولة السعودية الأولى قبل نحو 3 قرون، مع تولي الإمام محمد بن سعود حكم الدرعية (تبعد عن مركز الرياض العاصمة 20 كيلو مترًا) منتصف عام 1727.

أما اليوم الوطني فهو اليوم الذي أعلن فيه الملك المؤسس عبدالعزيز آل سعود توحيد البلاد تحت اسم “المملكة العربية السعودية” قبل 9 عقود في 23 سبتمبر 1932.

- Advertisement -

- Advertisement -

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.